نافذة المعرفة

نافذة المعرفة

مرحباً بك في نافذة المعرفة

الباب الأول التسمية والتعاريف والأهداف والأحكام العامة

مجموعة القوانين الشخصية والعمالية/قانون حقوق الطفل:-
الباب الأول
التسمية والتعاريف والأهداف والأحكام العامة
الفصل الأول
التسمية والتعاريف
مادة(1):ـ
يسمى هذا القانون قانون (قانون حقوق الطفل).
مادة(2):ـ
يكون للألفاظ والعبارات الواردة أدناه المعاني المبينة إزاء كل منها ما لم يقتض سياق النص معنى آخر:-
الجمهورية : الجمهورية اليمنية.
الوزارة:وزارة الشئون الاجتماعية والعمل.
الوزير:وزير الشئون الاجتماعية والعمل.
المجلس:المجلس الأعلى للأمومة والطفولة.
الطفل:كل إنسان لم يتجاوز ثمانية عشرة سنة من عمره ما لم يبلغ سن الرشد قبل ذلك.
الحـدث:كل طفل بلغ السابعة من عمره ولم يبلغ سن الرشد.
اللائحة:اللائحة التنفيذية لهذا القانون.
الاتفاقية:الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل.
الدار أو المؤسسة:هي كل دار أو مؤسسة أنشئت لغرض الرعاية الاجتماعية وتعليم وتدريب وتأهيل وتثقيف الأطفال.

الفصل الثاني
الأهــداف
مادة(3):ـ
يهدف هذا القانون إلى ما يلي :-
1-تحديد حقوق الطفل الشرعية والقانونية والاجتماعية والاقتصادية والصحية والتربوية والتعليمية والرياضية والثقافية التي يجب أن يتمتع بها جنيناً وطفلاً منذ ولادته.
2-تحديد واجبات الدولة والمجتمع والأسرة إزاء توفير متطلبات الطفل وتوعيته وضمان توفر هذه المتطلبات.
3-توفير الحماية القانونية اللازمة التي تضمن عدم المساس بحقوق الطفل وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية والقوانين النافذة.
4-حماية الأطفال من جميع أنواع الاستغلال واعتبارها أفعالاً يجرمها القانون وبيان العقوبات الخاصة بمرتكبيها.
5-تحديد الجهات المنوط بها الرقابة على مدى الالتزام بحقوق الطفل المنصوص عليها في هذا القانون والقوانين النافذة.
6-تحديد الخدمات التي يجب أن تقدمها الدولة للطفولة والتدابير الخاصة بحماية الطفولة وإنمائها.
7-ضمان تنشئة الطفل على الاعتزاز بعقيدته الإسلامية وهويته الوطنية، وعلى حب اليمن والولاء لها أرضاً وتاريخاً، وعلى الشعور بالانتماء الحضاري يمنياً وعربياً وإسلامياً.
8-العمل على نشر وإشاعة الوعي بحقوق الطفل وإبراز خصوصيتها وأهميتها في بناء شخصية الطفل وتوازنها من ناحية، وترسيخ الوعي بالمسئولية تجاهه من قبل أبويه وأسرته والمجتمع بأسره.
9-إشراك الطفل بالطرق الملائمة في كل ما يفيده، واحترام حقوقه وتعزيزها باعتبارها مصلحته الفضلى.
10-تنشئة الطفل على الأخلاق الفاضلة والعمل المثمر، وتنمية الوعي لديه بضرورة احترام أبويه ومحيطه العائلي والاجتماعي، واحترام التكسب الكريم وروح الاعتماد على النفس.

الفصل الثالث
أحكام عامة
مادة(4):ـ
حق الطفل في الحياة هو حق أصيل لا يجوز المساس به إطلاقاً.
مادة(5):ـ
تكفل الدولة حماية الأمومة والطفولة وتولي الأطفال رعايتها الخاصة وتعمل على تهيئة الظروف اللازمة لتنشئتهم في كافة مناحي حياتهم تنشئة سليمة تحترم الحرية والكرامة والإنسانية والقيم الإسلامية والاجتماعية وفي بيئة صحية.
مادة(6):ـ
تكون لحماية الطفل ومصالحه الأولوية في كافة القرارات والإجراءات المتعلقة بالطفولة والأمومة أو الأسرة أو البيئة أياً كانت الجهة التي تصدرها أو تباشرها.
مادة(7):ـ
لكل طفل حق التعبير عن آرائه بحرية وتؤخذ هذه الآراء بما تستحق من الاعتبار وفقاً لسن الطفل ودرجة نضجه.
مادة(8):ـ
لكل طفل الحق في تكوين الجمعيات والنوادي التي يمارس من خلالها نشاطاته الاجتماعية والثقافية بما يتناسب وسنه ودرجة نضجه وفقاً للقوانين النافذة.
مادة(9):ـ
لا تخل أحكام هذا القانون بحق الطفل في التمتع بكافة الحقوق والحريات العامة وأوجه الحماية والرعاية التي تكفلها القوانين النافذة للإنسان عامة وللطفل خاصة دون تمييز بسبب الجنس أو اللون أو المعتقد.
مادة(10):ـ
لكل طفل الحق في أن يكون له اسم يميزه عن غيره يسجل عند الميلاد في سجلات المواليد وفقاً لأحكام قانون الأحوال المدنية والسجل المدني، ولا يقبل تسجيل الاسم إذا كان منطوياً على تحقير أو مهانة لكرامة الطفل أو منافياً للمعتقدات الدينية.
مادة(11):ـ
لكل طفل الحق بأن يكون له جنسية وفقاً لأحكام هذا القانون والقوانين النافذة.
مادة(12):ـ
يكفل القانون لكل طفل التمتع بجميع حقوقه الشرعية وعلى الأخص حقه في ثبوت نسبه والرضاعة والحضانة والنفقة ورؤية والديه وفقاً لأحكام هذا القانون والقوانين النافذة.
مادة(13):ـ
تشجع الدولة الجمعيات والمنظمات غير الحكومية على تشغيل وإدارة مؤسسات الرعاية الاجتماعية ودور الحضانة ومراكز رعاية وتأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وكافة الأنشطة المتعلقة بقضايا وحاجيات الطفولة وفقاً للقوانين واللوائح المنظمة لذلك.